تسجيل الدخول
x
خدمة rss اضف الى المفضله الرئيسية اتصل بنا استرجاع كلمة المرور تسجيل الدخول
صحيفة طيبة الإلكترونية
   الرئيسية    |   الأخبار    |   المقالات    |   الفيديو    |   البوم الصور    |   جوال طيبة    |   البث المباشر    |   راسلنا    |   سجل الزوار

قائمة الجوالات القائمة البريدية   البحث  
جديد المقــالات
بريد أسرة التحرير Taibahorg@hotmail.com


مقالات عامة ::: قلب المدينة أسامه
  


كان مركز القلب حلماً يراود أبناء ومرضى القلب بالمدينة المنورة وعندما التقيت لأول مره بالدكتور الإنسان اسامه احمد العامودى وعلمت انه طبيب قلب شعرت أن هذا الرجل سيكون له سهماً نافذ فى تخفيف معاناة هؤلاء المرضى من التنقل بين مدن المملكه للبحث عن ابسط علاج للقلب لدرجة أن بعضهم كان يذهب فقط للحصول على الأدوية الشهرية التى ترافقهم طيلة العمر لمعالجة كمشاكلهم القلبيه وبالفعل كانت البداية فى إنشاء قسم القلب بمستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة ويصبح رئيسه و كنا كإداريين ننظر أن هذا هو الحلم الذى نريده ونتمناه بينما كان هذا الرجل لديه حلم اكبر بل واشمل فكنت اسمعه يتحدث عن حلم إنشاء مركز متخصص لأمراض القلب يريح اهل طيبة الطيبة فى ان يكون علاجهم على ثراها وبرعاية أبنائها وبدء يسعى لتحقيق هذا الحلم وتابعته عن كثب منذ أن بدأت الحفريات الى ان انتهى و انا اقف موقف الذى لديه هاجس الخوف من ان يكون مصيره مصير الكثير من المراكز المتخصصة مثل مركز غسيل الكلى الذى يعانى الآن من العديد من المشاكل ولكن خاب ضنى و هاهو المركز وبعد مرور هذه السنوات لا تكاد ان تغيب عنه اسابيع او اشهر وتعود له الا وتجد أن مستواه قد تصاعد وارتفع و طرأ عليه تطوير من النواحي الطبية والفنية وحتى الأداريه وقد لاحظت امرا فى غاية الأهمية وهو ان العاملين بالمركز يتعاملون معك كمريض او زائر بدءً من حارس الأمن و انتهاء  بالأسامه الدكتور اسامه كضيف راقى المستوي لديك توصية من داخل اخلاقهم بأن يتم التعامل معك على انك من فئة الــ (VIP ) فتجد الكلمة الطبية وسهولة الأجراء من موقف سيارتك الى حين انتهاء حاجتك قد يستغرب البعض ان يكون هذا حال مركز حكومى يقدم خدماته للمواطنين و لكن يجب ان يعلم الجميع ان هذا ما كان ليحدث الا بإرادة الله اولا ومن ثم بأن الرجل الذى يقف على رأس الهرم هو اسامه العامودى بدماثة اخلاقه وبأحلامه المتطورة ونظرته البعيدة وسعيه الدائم لتقديم كل ما من شأنه الرقي بهذا المركز وها هو الآن وبعد هذه السنوات يكفي اهل طيبة الطيبة وعثاء السفر والبحث عن العلاج فى ديار الوطن ويكيفهم بؤس انتظار المواعيد المؤلمه للبحث عن علاجاتهم بين ردهات الصيدليات الخاصة . لذا فقد حق لنا ان نقول ان قلب المدينة ينبض بوجود مثل هذا الرجل لكونه طبيب جاء بأحلام كبيره لمدينة الرسول صلى الله عليه وسلم ولو كان غيره لأراح جسده على مقعد مدير إدارة المركز وبدء فى العيش ببرج عاجى لكونه قد حقق حلم الهيكل ولكن لمعرفتى بطينة هذا الرجل اقول لأهل الطيبه أطمئنوا فقلوبكم برعاية الله اولا ومن ثم فإن هناك رجل يهتم لهذه القلوب ويسعى لأراحتها من كل ما قد يعكر صفوها ويؤثر على نبضها ..

الا يوجد ملاحظات سلبيه على المركز .. نعم يوجد و لا كمال بعمل ولابد من وجود نواحى سلبية ولكننا نحكم عليها بكمية الايجابيات التى نجدها فستكون السلبيات متضائلة ونادرة الحدوث ولا تؤثر على نوعية الخدمة المقدمة .

كل ما اتمناه لهذا المركز وقيادته ان يعلموا ان امتداحهم و ما قدمه قلمى اليوم لهم لم يكن نتيجة مجاملة فليس لي لديهم خدمة و لن أجاملهم وقد عُرفت بين القراء بنقدى الدائم لمسئولين ومدراء إدارات حكومية نظرا لوجود القصور ومن باب شكر المحسن كنقد المقصر فنقدم باسم ابناء طيبة الطيبة الشكر والتقدير والامتنان لقلب المدينة الدكتور اسامه العامودى وكافة العاملين بالمركز من حراس امنه الى قيادته اطباء وتمريض وإداريين ومسئولين ومطالبين لهم بأن تضل جهودهم موجهه للصعود للأعلى وان لا يخذلوا ابناء طيبة وتقديم المزيد من الخدمات المميزه وعليهم ان يعلموا ان ما قدموه يشكرون عليه ولكن مازالوا في بداية الطريق و طريقهم صعب وشاق وعليهم ان ينتظروا خير الجزاء من الله قبل الناس .

وفق الله اسامه وزملائه لخدمة اهلى المدينة المنورة والطن .

والله الموفق

سالم الثقفي


اضيفة بواسطة : إدارة طيبة تاريخ الإضافة: 2013-08-17 تعليق: 10 عدد المشاهدات :11671


الاســم :
البريد الالكتروني :
نص التعليق :

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأى الرسمي لصحيفة ( طيبة ) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
طيبة المحلية : صحافة المدينة المنورة : طيبة الرياضية : طيبة الدولية : طيبة الثقافية : طيبة الطبية : طيبة التقنية : جوال طيبة
Powered by Traidnt 2010